كيف انحف في اسبوع 5 كيلو :

إنقاص الوزن إن الجمال نعمة عظيمة من نعم الله تعالى على الإنسان، ولا تقدر هذه النعمة حق تقديرها إلا من فقدتها من النساء، الجمال ينقسم إلى قسمين: معنوي؛ كجمال النفس وجمال الخلق، ومادي؛ كجمال الوجه والجسم. ما يعنينا في هذا المقام هو الجمال المادي وجمال الجسم؛ لأنّ جمال الوجه شأن رباني ونعمة خاصة يهبها الله لمن يشاء من عباده كجمال الصوت، ولا يمكن اكتسابه، وهو جمال خاص يضاف إلى عموم جمال خلق الإنسان وتكريمه على بقية المخلوقات، أمّا جمال الجسم فكما يمكن الإساءة إليه وتخريبه يمكن أيضاً العناية به والمحافظة عليه. إنّ المرأة التي تريد فعلا النجاح في الحصول على الرشاقة لا بدّ لها من أن تولي تناول الطعام عنايةً واهتماماً كبيرين؛ لأنّه السبب الرئيسي في رشاقة الجسم، كما أن زيادة الوزن والسمنة سببها الرئيسي هو الطعام؛ فالعلاج يكون بمراقبة الطعام وحساب ما يدخل الجسم من السعرات الحرارية.
السعرات الحراريّة إذا تناولت المرأة ألفي سعراً حرارياً كل يوم فحرقت ألف وبقيت لديها آلاف، سيجتمع لها في آخر الشهر ثلاثون ألفاً تتحوّل إلى شحوم ودهون فلا غرابة أن تكتشف في آخر الشهر أنّ لديها زيادة في الوزن السعرات الحرارية التي تتناولها المرأة يوميّاً يجب أن تُحرق أوّلاً بأول بالعمل والحركة والرياضة حتى لا يبقى منها شيء، وبالتالي يمكن تفادي تراكم الشحوم وزيادة الوزن؛ لهذا كان على المرأة أن لا تتناول من السعرات الحرارية إلّا ما تعلم أنها ستحرقه.